أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

عالم مخ و أعصاب أمريكي ينشر بحثاً مؤكداً عن فوائد الصيام للمخ , و يوضح لماذا تمنعه شركات الأدوية [بالفيديو]

نقدم لكم اليوم في هذا المقال ترجمة لمحاضرة (فيديو المحاضرة أسفل المقال) ألقاها دكتور "مارك ماتسون" الرئيس الحالي لمعمل تجارب علوم المخ و الأعصاب في المعهد القومي الأمريكي للشيخوخة , و يعمل أيضاً أستاذاً لعلوم المخ و الأعصاب بجامعة "جون هوبكينز" الأمريكية و هو أحد أهم الباحثين في مجال التغيّرات الخلوية و الجزيئية المسببة لأمراض المخ و الأعصاب مثل مرض "ألزهايمر" و مرض "الشلل الرعاش" .
قبل البدء في صلب موضوعنا الأساسي , نشرح لكم لماذا تحدثنا عن محاربة شركات الأدوية لأبحاث كثيرة و نشرها أبحاثاً مزيفة , و في نهاية المقال ستجدون تعقيباً من د. مارك ماتسون على ما تفعله الشركات الكبرى من تعتيم على الأبحاث التي ليست في صالحهم .

قررنا ذكر "شركات الأدوية" في المقال لأن أفعال تلك الشركات فاقت حدود المعقول , و أصبحت تنافس عصابات المافيا في الإجرام و التجارة بآلام و أمراض الناس .
يوجد العديد من الأمثلة المشهورة عن تلاعب شركات الأدوية بنتائج أبحاث علمية محققة و مطبوعة في السنوات الأخيرة لصالحها و تم التعتيم على الكثير من الأبحاث لتحقيق أكبر عائد ربحي غير شرعي لتلك الشركات .و هذا ما جعل "Arnold Symour Relman"  أستاذ الطب بجامعة "هارفارد" أعرق الجامعات الأمريكية يقول للعالم " إن مهنة الطب تم شراؤها و السيطرة عليها بواسطة شركات الأدوية الكبرى " .

و هذا أيضاً ما جعل د."Richard Horton" مدير تحرير أشهر مجلة طبية أمريكية  "Lancet" يقول أن معظم الأبحاث التي تنشرها شركات الأدوية في الأعوام الأخيرة "غير حقيقي" ., و كذلك ما قالته د.Marcia Angell بالصدد نفسه .
بل إن عالم آخر هو "John Ioannidis" أستاذ علم الأوبئة بكلية الطب بجامعة ستانفورد نشر مقالاً أثبت فيه أن معظم الأبحاث التي تدعمها شركات الأدوية في الفترة الأخيرة هي غير حقيقية ..و غير ذلك الكثير و الكثير من الأمثلة و الأبحاث .

نعود لصاحب البحث الأساسي في مقالنا و هو د. "مارك ماتسون" الذي شرح فوائد الصيام في تعزيز قدرة المخ و ذلك في فيديو بعنوان " لماذا يعزز الصيام قدرة المخ؟ " سنكتب ترجمة لملخص الحلقة مع عرض الفيديو بالكامل , و بعد ذلك في نهاية المقال سنترجم لكم ما قاله الباحث بشأن تعتيم شركات الأدوية على الأبحاث المفيدة التي يمكن أن تقلل من أرباحهم .

نشر د.مارك و فريقه المعاون أوراقاً بحثية عديدة تثبت أن صيام يومين كل أسبوع يقلل بشكل دراماتيكي نسبة الإصابة بأمراض الشلل الرعاش و ال"ألزهايمر" ,, يقول د.مارك في محاضرته :
من المعروف أن التغييرات الغذائية لها تأثير على المخ , فمثلاً الأطفالالذين يعانون من نوبات صرع , تقل نوبات الصرع لديهم إذا ما تم تقليل السعرات التي يتناولونها أو في حال صيامهم لفترات . يُعتقد أن الصيام يعطي ضربة البداية للإجراءات الحمائية التي يتخذها الجسم لمقاومة الإشارات الزائدة التي ينتجها المخ و تسبب نوبات الصرع ..و يكمل د.مارك و فريقه بحثهم ليستنتجوا أن المخ الطبيعي إذا تم تغذيته بما يزيد عن حاجته قد يقود هذا إلى استثارة عكسية لخلاياه ما قد يفقده إحدى وظائفه .
  


بشكل عام , لو أنك ألقيت نظرة على أي دراسة بحثية تتعلق بأنظمة غذائية تقلل كمية الطعام المتناول , ستجد أنها أثبتت في النهاية أن تقليل الطعام يؤدي إلى زيادة معدل الحياة , و يعطي قدرة أكبر كثيراً على مقاومة الأمراض المزمنة .. مثل هذه الدراسة .

و يضيف د.مارك : " الصيام يفيد المخ بأكثر من طريقة , و هذا تم إثباته بالتغيرات الكيميائية التي تم رصدها بالمخ أثناء الصيام , و يحسن الصيام أيضاً من القدرة الإدراكية للمخ و يساعد المخ على مواجهة الضغوط العصبية الحياتية , و مقاومة الإلتهابات .
حيث يعتبر الصيام تحدياً للمخ , يجعل مخك يستجيب لهذا التحدي بأن يتكيف مع الضغط الواقع عليه بأكثر من طريقة , تجعله قادراً فيما بعد على مواجهة الضغوط العصبية الحياتية و الأخطار التي تقابلها بالطرق و المسارات العصبية نفسها " .

نفس التغيرات الكيميائية التي تحدث في المخ أثناء ممارسة الرياضة , تحدث أيضاً أثناء الصيام , و هو ما يعزز من قدرة المخ و من التواصل بين خلاياه و نمو الخلايا و التشابكات العصبية و زيادة قوة توصيلها .
النقطة الأهم التي توصل لها الباحث و تعد اكتشافاً ثورياً
يثبت د.مارك في أبحاثه أن الصيام المتقطع ( يومين غير متتاليين مثلاً كل أسبوع ) يعزز قدرة خلايا المخ على إصلاح الطفرات و التغيرات التي تحدث في الحمض النووي DNA .
“Intermittent fasting enhances the ability of nerve cells to repair DNA.” 
و في دراسة أخرى نشرت 5 يونيو الماضي , بجامعة جنوب كاليفورنيا , أثبت الباحثون أن دورات الصيام لفترات طويلة متقطعة تسبب تقوية الجهاز المناعي عن طريق تحويل خلايا المناعة من الحالة الساكنة إلى حالة التجديد الخلوي دائماً . مصدر الدراسة .


لماذا تحاول شركات الأدوية الكبرى و شركات الأغذية عرقلة هذا البحث 

يقول دكتور مارك ماتسون , مُعد البحث و رئيس الفريق البحثي :
" لماذا اعتدنا على تناول 3 وجبات يومياً , و 3 وجبات خفيفة بينهم ؟ إن هذا ليس السلوك الغذائي الصحي , هذا رأيي و لدي أدلة عديدة تثبت صحته . توجد ضغوط عديدة من الشركات الكبرى لتعميم هذا النمط الغذائي و عدم زعزعته , لأن هذا يضمن إنفاق الناس أموالاً طائلة على الطعام , و في حالة إثبات أن الصيام أفضل لهم , سيقل الإنفاق على الطعام , و ستنخفض معه أرباح تلك الشركات الكبرى " .

" كذلك شركات الأدوية الكبرى تحارب تلك الأبحاث لأن الناس إذا سلكوا نظاماً غذائياً صحياً , و زادت قدرتهم على ممارسة الرياضة , فستنخفض نسبة إصابتهم بالأمراض و بالتالي تقل حاجتهم لشراء الأدوية , لذلك ستخسر بالطبع شركات الأدوية أموالاً طائلة , و هي لن تسمح بذلك أبداً .