أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

قصف موكب بشار الأسد أثناء تشييع جنازة والدته وشهود يؤكدون بشار كان فى الموكب

أفادت قناة العربية، أن موكب تشييع أنيسة مخلوف والدة الرئيس السوري بشار الأسد، تعرض للقصف، مؤكدة أن بشار كان في الموكب.



ونقلت الوكالة الروسية، أن الاستهداف تم بصواريخ من نوع جراد، نقلًا عن المصدر الذي تبنى العملية، وأكد وجود بشار الأسد في الموكب، كما أكد  وقوع أربعة قتلى وعدد من الإصابات.


فى نفس السياق فإن صفحات موالية عديدة، كانت قد أكدت أمس، سقوط عدد من القتلى جراء سقوط الصواريخ على مدينة القرداحة وجوارها، وذكرت منهم: فداء الخطيب الذي قتل إلى جوار مستشفى كما نقلت إحدى الصفحات.
وأوضح الموقع أن حركة "أحرار الشام" تبنت عملية قصف اللاذقية في منطقة القرداحة، 

بيان الحركة

تبنت حركة “أحرار الشام” قصف مدينة القرداحة يوم أمس الأول الأثنين بعدد من قذائف الهاون.
جاء ذلك في تغريدة لعضو المكتب الإعلامي في تنظيم “أحرار الشام”، أبو اليزيد تفتناز، الذي قال إن “الاستهداف تم بصواريخ من نوع غراد، وحقق إصابات وأوقع قتلى وجرحى”.


مدى صحة البيان


ولم تنشر وسائل الإعلام السورية أي نبأ عن تشييع السيدة أنيسة مخلوف، لكن ورود الخبرين (التشييع والقصف) على مواقع التواصل في توقيتين يفصل بينهما نحو 20 ساعة يشير إلى أن تنظيم “أحرار الشام” قدم العملية كمحاولة “فاشلة” لاغتيال الرئيس السوري.
وكان ناشطون سوريون ذكروا أمس أن شخصين على الأقل قتلا السبت إثر انفجار ضخم وقع في وسط مدينة القرداحة في ريف اللاذقية مسقط رأس عائلة الرئيس السوري بشار الأسد. وذكر الناشطون أن انفجارا ضخما وقع أمام مستشفى في القرداحة، إلا أنهم لم يؤكدوا ما إذا كان ناجما عن سقوط صاروخ أم عن سيارة مفخخة.
وأضاف النشطاء أن الانفجار أسفر عن مقتل “جنديين اثنين وممرضة وموظفة في المستشفى، بالإضافة إلى سقوط عدد من الجرحى”.
وذكرت مصادر أن فصائل مقاتلة استهدفت القرداحة بعدد من صواريخ غراد والهاون رد عليها الجيش السوري بقصف مدفعي دمر فيه عربة مجهزة براجمة للصواريخ.