أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

بالصور خرائط مكتبة برلين تؤكد ملكية مصر لتيران وصنافير

نشر الباحث والناشط "تقادم الخطيب" عبر تويتر مجموعة من الخرائط بمكتبة برلين التي تثبت ملكية مصر لجزيرتي "تيران وصنافير" وأكد الخطيب بأن كل الخرائط والوثائق التي إطلع عليها من عام 1455 حتى عام 2005 والتي تؤكد ملكية مصر لجزيرتي "تيران وصنافير" منذ القرن الثامن عشر وتابع "الخطيب" لم أعثر على أي وثيقة واحدة تفيد أن الجزيرتين يتبعان لدولة السعودية.


وأفاد "الخطيب" عبر أول تغريده له سأنشر خرائط قمت بالحصول عليها من مكتبة برلين حول سيناء والجزر التابعة لها, الخرائط ترجع منذ حملة نابليون وحتى الحرب العالمية الثانية مضيفاً أنه يُعد حالياً على إعداد ملف وسيتم إرساله إلى المحامين, وأكد "الخطيب" أنه أطلع على وثائق وخرائط منذ ما قبل الميلاد ثم من عام 1455 حتى 2005.


 وأضاف "قسماً بالله" حتى هذه اللحظة لم أعثر على وثيقة واحدة بمكتبة برلين ثاني أكبر مكتبة على مستوى العالم تفيد بملكية الجزيرتين للملكة السعودية كل الوثائق تأكد أن الجزيرتين تابعين لمصر بنسبة 100%, وأولى الخرائط التى نشرها"الخطيب" كانت خريطة سيناء أثناء حملة نابليون على مصر 1798 مشيراً إلى أن المستشرق الألماني "werner wildermuth" تحدث فيها عن جزر مصر داخل البحر الأحمر.


الخريطة الثانية هي خريطة مصر التي رسمها "radefeld carl christian fant 1788 -1874" وسوف تجد بها أسم تيران ويفيد أنها تابعة للسيادة المصرية.


الخريطة الثالثة خريطة توضح حدود مصر "1872-1915" ومنطقة الحجاز كانت تحت السيادة المصرية لأنها كانت منطقة قباءل وليست دولة.


الخريطة الرابعة هي عبارة عن مجموعة خرائط مصرية والتي تثبت أن تيران مصرية


الخريطة الخامسة وأسمها الخريطة الروسية رسمها الروس لمصر وموجدة بمكتبة برلين كود جزيرتي تيران وصنافير رقم 10


الخريطة السادسة وهي أقد خريطة لمصر قبل الميلاد وجدتها بالأطلس التاريخي للعالم بالألمانية والكتاب يقول أن أراضي مصر إمتدت في ذلك الوقت إلى ما بعد البحر الأحمر.


وتفيد الخريطة السابعة حسب الأطلس التاريخي للعالم وهذه إمتدادات مصر الجغرافية وما يقال بأن الحجاز كان إمتداد لهذه الجزر غير صحيح تاريخياً.


وقد ختم تقريره قائلاً "أحفظوا تاريخ مصر"    المصدر موقع أخبارك