أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

ما هو علم البروباجندا, و العلاقات العامة و من مؤسسه, و معنى جمهورية الموز

إدوار بيرنيز Edward Berneys يهودي مؤسس علم البروباجندا (ما يُعرف مؤخراً بالعلاقات العامة Public Diplomacy)
ولد سنة 1891 وتوفي سنة 1995 عن عمر 104 سنة..هو ابن أخت عالم النفس الشهير سيجموند فرويد وفرويد هو أيضاً زوج عمته واستشاره في معرفة نفسية البشر والتأثير عليهم عن طريق اللعب على مشاعرهم.

ساعد في اقناع الشعب الأمريكي بعرض مسرحية تسمى "السلع التالفة" تناقش مخاطر مرض الزهري واستطاع بها التغلب على العادات الأمريكية التي كانت تعتبر مناقشة الأمراض التناسلية عيباً ومن المحرمات وساعده في الترويج للمسرحية فرانكلين روزفيلت وجون روكفلر.

ساعد في الترويج للسلع الاستهلاكية لكثير من الشركات التجارية فلصالح شركة لحم خنزير أقنع الشعب الأمريكي عن طريق الإعلام أن الإفطار على لحم الخنزير والبيض مفيد للصحة.
إدوار بيرنيز

ولصالح شركة التبغ الأمريكية البريطانية التي تتناقص مبيعاتها بسبب اعتبار التدخين عيباً للنساء في أمريكا استشار ادوارد بيرنيز ابن اخته فرويد فقال له ما الذي يمثله التدخين بالنسبة للنساء ؟ فقال سيجموند فرويد يمثل مشاعل الحرية، فبناء على ذلك قام ادوارد بيرنيز بإقناع عاهرات بشرب التدخين حاملين مشاعل الحرية وغطت الصحف الخبر كتعبير عن التمرد على تحكم الرجل بالنساء أدى ذلك إلى كسر حاجز الخوف وفي ثاني يوم شربت النساء الدخان وظل العدد يزداد حتى عم العالم أجمع.



وهنا فيديو نارد لبيرنيز يعترف بذلك بنفسه:

ما هو أصل مصطلح جمهورية الموز ؟

"مصطلح جمهورية الموز" يعود أصله إلى سيطرة شركة الفاكهة المتحدة على الحكومة الفاسدة في جواتيمالا ودول أخرى في أمريكا الوسطى. حيث استغلت الشركة بوحشية العمال العبيد لإنتاج موز رخيص للسوق الأمريكي المربح".وعمل لصالح الدعاية السياسية لصالح المخابرات الأمريكية CIA حيث عمل على إسقاط حكومة غواتيمالا ورئيسها جاكوبو أربينز جوزمان, كان ذلك لمصلحة شركة متعددة الجنسيات الشركة المتحدة للفاكهة (United Fruit Company) فيما عرف بعملية انقلاب غواتيمالا 1954. ركزت دعاية بيرنيز على وصم الرئيس الغواتيمالي بالشيوعية في معظم الوسائل الإعلامية الكبرى في الولايات المتحدة.

كما ساعد بيرنيز في اقناع الشعب الأمريكي أن الفلورايد مادة آمنة ونافعة للماء وذلك لصالح شركة الألومنيوم الأمريكية Aluminum Company of America بمساعدة جمعية الأطباء الأمريكيين American Dental Association.
الفلورايد مادة سامة ليس لها أي علاقة بعلاج تسوس الأسنان ورغم ذلك لن تجد معجون أسنان لشركة من شركات العصابات الحاكمة الدولية يخلوا من مادة الفلورايد بفضل ادوارد بيرنيز.

زوجته دوريس فيشمان Doris Elsa Fleischman Bernays كانت كذلك خبيرة في البروباجندا وكانت ناشطة في مجال حرية المرأة.
بعد الحرب العالمية الأولى أسس مع زوجته مكتب للعلاقات العامة كان الجيش والساسة الأمريكيين من أهم زبائنه.
يؤمن ادوارد بيرنيز بأن من يحكم العالم هم في الحقيقة خبراء علم النفس الذين يعرفون خفايا النفوس البشرية ويتحكمون بها ويخضعونها لخدمة أهدافهم وقد قال ذلك صراحة في كتبه.

من أشهر كتبه والتي تعتبر حجر الأساس في البروباجندا والعلاقات العامة والسيطرة على الجماهير والتأثير في سيكولوجيتهم وغسيل مخهم دون أن يشعروا بذلك: Propaganda و Crystallizing the public opinion و Public relations.
ادوارد بيرنيز أستاذ رائد في غسيل المخ والتحكم في سيكلوجية الجماهير.

في سنة 1933 علم بيرنيز من صحفي أمريكي عاد من برلين أن كتابه Crystallizing the public opinions استخدمته النازي جوزيف جوبلز وزير الدعاية السياسية بعهد هتلر لتأجيج كراهية الألمان لليهود وصدم بيرنيز لمعرفته ذلك حيث أن ادوارد بيرنيز يهودي.
المصدر: صفحة "التاريخ الغائب" على فيسبوك