أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

أغرب ظاهرة فى العالم

 انتشرت ظاهرة غريبة في إحدى مدن البرازيل، ما اضطر السلطات البلدية إلى إطلاق اسم "مدينة التوائم" عليها، بعد أن أصبحت فيها الوجوه غالباً ما تتكرر، والأشكال تعيد نفسها وكأنهم ينحدرون من أب واحد، وذلك بسبب الارتفاع الكبير في نسبة المواليد التوائم في البلدة.

وبحسب الإحصاءات الرسمية في مدينة "كانديدو جودوي" البرازيلية، فإن واحداً على الأقل من كل عشر حالات حمل تقع في هذه المدينة الصغيرة تكون لتوأمين، فيما تزيد نسبة التوائم في هذه البلدة بنسبة 1000% عن متوسط نسبة المواليد في العالم.
وكانت أورسولا ماتي أول عالمة توثق، في دراسة نشرت عام 1990، أن نسبة ولادة التوائم في هذه البلدة كانت مرتفعة بشكل غير عادي، وكانت النسبة مرتفعة بشكل خاص في ساو بيدرو، وهي قرية صغيرة لا يتجاوز عدد سكانها ثلاثمائة وخمسين شخصاً، وهي جزء من كانديدو جودوي. ووجدت الدكتورة أورسولا ماتي أن 10% من الولادات في بيدرو باولو من عام 1990 إلى، 1994 كانت من التوائم مقارنة بأقل من 1% في البرازيل ككل.
لكن الأكثر غرابة في أمر هذه المدينة هو أن غالبية المراقبين الذين حاولوا شرح الظاهرة وتفسيرها، ألقو باللائمة على النازيين، حيث أن طبيباً ألمانياً كان يعمل مع الزعيم النازي أدولف هتلر هرب إلى البرازيل وزار تلك البلدة وأجرى فيها تجاربه التي قيل إنها أدت إلى بروز هذه الظاهرة.
والطبيب المذكور هو الدكتور "جوزيف منجل"، الذي كان يُطلق عليه اسم "ملك الموت"، حيث واصل إجراء تجاربه الطبية بعد وصوله إلى البرازيل هارباً من الحروب التي خاضها هتلر.
عكف فريق من الباحثين الألمان برئاسة البروفسور أورسولا مات المتخصصة في العلوم الوراثية بجامعة “ريو جراند دوسول” فى البرازيل على دراسة السبب وراء إنجاب الأمهات للتوائم في مدينة “لنها ساو بيدرو” أو “مدينة التوائم”، والتى يعيش فيها مستعمرون من أصول ألمانية هربوا من النازية، ويرزقن بالتوائم حتى أطلق على المدينة أرض التوائم”.

سبب ألظاهرة

وقد توصلت العالمة الألمانية – التي جاءت للعيش في هذه المدينة عام 2011 وجمع المعلومات عن هذه الظاهرة – إلى أن أمهات هذه المدينة لديهن “جين” يعرف باسم “بي 53” هو الذي يلعب دورا إنجاب التوائم، والذي لا يعرف في مناطق أخرى حتى الآن.

وكانت هناك شائعة بين سكان المدينة تشير إلى أن السبب وراء إنجاب التوائم في هذه المدينة، هي أن المياه التي يشربها سكان المدينة وهى مياه مقدسة تجمع بين الألهية والإنسانية والطبيعة.