أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

مفاجأة كبرى: قطر تلغي نظام الكفيل

أعلنت دولة قطر عن إلغاء نظام الكفيل وهو الأمر الذي أثار جدلاً كبيراً وإنتقادات واسعة وتغييره بقانون اَخر يمنح العمال الأجانب العاملين في دولة قطر مرونة أكبر في الحركة والسفر ونقل عقود عملهم إلى جهات أخرى وقد صدق أمير قطر " تميم بن حمد " على قانون تنظيم دخول وخروج الوافدين وإقامتهم على أن يتم العمل به بعد عام من تاريخ إعلانه بالجريدة الرسمية.
وقد ألغى القانون الخاص بنظام الكفالة وتعويضه بنظام العقود كما ألغى " الخروجية " ونص على إنشاء لجنة تظلمات تبحث حالات الإعتراض على " الخروج " كما أوضح شروط منح الإقامة وإلغائها وسوف يدخل القانون في نطاق التطبيق في 13 ديسمبر 2016.


يُذكر أن القانون يتضمن إمكانية إنهاء التعاقد بين صاحب العمل والعامل بحسب ما تم توضيحه في العقد المبرم بين الطرفين, وبإمكان العامل العودة إلى البلاد إذا غادرها قبل إنتهاء فترة العقد لكن بشرط أن تنتهى مدة العقد الأول أياً كانت مدتها وذلك للحفاظ على حقوق صاحب العمل, ولا يجوز للعامل الإنتقال إلأى أي عمل اَخر إلا بعد إنتهاء مدة العقد الأول المحدد المدة أو بعد خمس سنوات من العمل بالنسبة للعقود غير المحدد فيها المدة لكن يشترط موافقة الجهة المختصة ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الإجتماعية.

ويلغي القانون الجديد " مأذونية الخروج " المعروفة بإسم " الخروجية " وتعويضها بضرورة إعلام صاحب العمل قبل 3 أيام من السفر ويجيز القانون لوزير الداخلية أو من يُنيب عنه الموافقة على إنتقال الوافد للعمل بصفة مؤقتة إلى صاحب عمل اَخر في حال وجود شكاوي بين الوافد للعمل ومستقدمه بشرط موافةوزارة العمل.

وحدد القانون شروط إلغاء الإقامة في حالة تقديم أي معلومات أو مستندات غير صحيحة أو وجود تهديد لأمن الدولة وسلامتها, و وجود مخالفة أو إنتفاء الغرض الذي تم أخذ الإقامة من أجله, كما نص القانون على ضرورة توفير الحماية لحقوق العمال ونظم رعاية للجوانب العائلية والإنسانية لهم.