أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

تغيير في هرم السلطة الحالية بعد ثبات عجز الملك سلمان عقليًا عن إدارة البلاد

نشر عدد كبير من نشطاء التواصل الإجتماعي في المملكة العربية السعودية اخبارا تؤكد أننا بصدد تغير في نظام الحكم الملكي بالمملكة بعد إثبات عجز الملك سلمان  عقليًا عن إدارة البلاد.

ومن أشهر هؤلاء النشطاء شخص يدعي مجتهد علي موقع التواصل الإجتماعي تويتر حيث نشر أنه نقلا عن الأمير الملقب بـ “سعود بن سيف النصر”، ‘إن الأسرة الحاكمة بالمملكة العربية السعودية أصبحت تفكر جديا في إحداث تغير في نظام الحكم بالمملكة بعد الإعلان عن العجز العقلي للملك سلمان

ووضح مجتهد في تغريدته أن الأمير سعود بن سيف النصر حفيد سعود بن عبد العزيز ملك السعودية الأسبق تفضل  بترشيح الأمير أحمد بن عبد العزيز وهو من أبناء الملك عبد العزيز من زوجته الأميرة حصة بنت أحمد السديري، لمنصب الملك وليس ولي العهد، حيث كان الأخير يعتبر نفسه ولي العهد الشرعي في تراتبية وتسلسل الأسرة الحاكمة، ولم يبايع محمد بن نايف ولي العهد ومحمد بن سلمان ولي ولي العهد

كما انه اكد من خلال تغريدات اخري أن إنتقال السلطة بهذه الطريقة هو الملاذ الأخير لخروج المملكة من الأزمات الأخيره التي أوقعت نفسها بها بدون اي اسباب واضحة كما ان التسلسل الطبيعي للأسرة الحاكمة بالمملكة هو ان يتولي الحكم الأمير احمد بن عبد العزيز وهذا غير موجود الأن علي ارض الواقع وان الاضطرابات التي تحدث بالمملكة نتيجة طبيعية للظلم الذي تعرض له الأمير احمد بن عبد العزيز

سبق هذه التغريدة سلسلة من التغريدات التي هاجم فيها الأمير سيف النصر الحكومة السعودية ووزير الدفاع محمد بن سلمان، حيث انتقد مؤخرًا ترك منصب وزير الدفاع للبلاد في وضعها الراهن في يد  محمد بن سلمان، وقال حين تدخل الدولة في حرب، على الجميع أن يظهر الجدية ويتحمل المسؤولية، خاصة المسؤول عن القوات المسلحة وليس الإستجمام بفندق بلازا في باريس.

ومما يثير القلق داخل الاوساط السعودية ما وصفه البعض بحالة الغرور التي أصابة الأمير محمد بن سلمان بعد إعتباره قائدا لعماية عاصفة الحزم وكان هو السبب الأساسي في خسائر فادحة اربكت حسابات آل سعود، وهو ما جعل أوضاع الأسرة الحاكمة في الرياض تهدد بانهيارها.