تطاول إيراني علي ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

مما لا شك فيه ان التوتر يتزايد بين المملكة العربية السعودية وإيران يومًا بعد يوم.
وجهت وزارة الخراجية الإيرانية هجومًا شديدًا للمملكة العربية السعودية حيث إتهمتها بأنها لا تمتلك إلا دبلوماسين كاذبين ولا يفقهون شيئًا عن السياسة كما إتهمتها بأنها راعية الإرهاب في المنطقة.


نقلت وكالة الأخبار "تسنيم" الإيرانية عن بهرام القاسمي الذي يشغل منصب المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الإيرانية "إن السعودية خلال الأعوام الملتهبة الماضية في المنطقة لم تقدم بوصفها لاعب إقليمي أي مساعدة للاستقرار والسلام في المنطقة فحسب، بل تنفخ في نار الحرب والفوضى وعدم الاستقرار في المنطقة، عبر دعم المجموعات الإرهابية في سوريا وإثارة الحرب المؤسفة في اليمن أيضا"وقد جاء هذا التصريح ردًا علي تصريحات محمد بن سلمان خلال لقائه مع بوزير الدفاع الأمريكي منذ عدة ساعات.

أضاف بهرام القاسمي أن "أن دبلوماسية هذا المسئول السعودي الواهمة والقائمة على الكذب لاسيما أنه أحد المدراء الرئيسيين للعدوان السعودي على الشعب اليمني البريء والأعزل، كما أنه مظهر الإرهاب والعنف في سوريا والبحرين وباقي دول المنطقة والعالم، وصل به الأمر في خطوة من التخبط إلى حد اتهام باقي دول المنطقة بدعم الإرهاب".

أعلن بهرام القاسمي أن إيران بوصفها عضوًا فاعلًا ناشطًا في المنطقة تناشد كل القوي بالجلوس علي طاولة المناقشات والتعاون ليحل السلام في المنطقة وعلي السعودية قبول هذا الأمر ولكنه إستنكر ذلك وسأل متعجبًا كيف للسعودية ان تسلك طريق السلام للمنطقة العربية وهي من فتحت الباب للتدخل الأجنبي في المنطقة مقابل النفط؟.

الجدير بالذكر ان محمد بن سلمان التقي بوزير الدفاع الأمريكي وأكد خلال اللقاء علي "نواجه تحديا خطيرا جدا في المنطقة والعالم سواء من تصرفات النظام الإيراني المربكة للعالم والداعمة للمنظمات الإرهابية أو التحديات التي تقوم بها المنظمات الإرهابية"، وتابع: "نحن في السعودية في الخط الأمامي لمجابهة هذه التحديات".

 
Disqus Comments
© copyright 2017 المحمول جميع حقوق الطبع والتعديل محفوظة ل: موقع المحمول المحمول