أخبار السعودية

[أخبار السعوديه][grids]

أخبار السياسة

[أخبار السياسة][btop]

أخبار الصحة و الطب

[طب و صحة][btop]

عمار علي حسن: نظرية الشيخ “الشعراوي” خاطئة ويستغلها الحكام لخداع البسطاء

نشر الدكتور "عمار علي حسن" مقالا في مصراوي ورفض بشكل قاطع نظرية الشيخ "محمد متولي الشعراوي" رحمه الله عن الرزق .

نظرية الشخ الشعرواي يقول فيها أن الناس كلهم متساوون في الرزق وأن الرزق يكون بالمال أو الصحة أو الأولاد، فمنهم من يكون أغلب رزقه صحة، ومنهم من يكون أغلب رزقه مالا، وهي النظرية التي عبر عنها الفنان "حسن الشربيني" بشكل بسيط في فيلم جري الوحوش بقوله (رزقك كامل ومكمل 24 قيراط ..تاخدهم اتنين تلاتة فلوس علي اربعة خمسة عيال وصحة ...أم وأب..علي شوية صحاب .شغل كويس ..راحة بال..نفس بتاخده من غير وجع ..ضحكة ورضا من القلب ...... مالكش دعوة بال 24 بتوع اللي جمبك ... ربك عادل بيديك اللي انت محتاجه باللظبط ..وصدقني لو خيروك لاخترت ال 24 بتوعك)
عمار علي حسن: نظرية الشيخ “الشعراوي” خاطئة ويستغلها الحكام لخداع البسطاء
وفي مقاله يعرض الدكتور "عمار علي حسن" أن هذه النظرية لا تتسق مع الواقع على الإطلاق، لأن هناك الكثيرين ممن يتمتعون بصحة جيدة ولديهم أولاد ويعيشون في سعادة كبيرة، وهناك آخرون يعيشون في فقر مدقع واحتياج دائم، وهذه النظرية اقتنع بها عموم المسلمين بسبب أسلوب الشيخ الشعراوي الجذاب للناس.

وأضاف الدكتور أن هذه النظرية لن يستغلها إلا رجال الطبقة الحاكمة لإقناع الناس من عامة الشعب أنهم حصلوا على رزقهم كاملا، وأنهم في ذلك متساوون حتى مع أغنى رجال الدولة، ليجبروا الناس على الرضا بما هم فيه من فقر، وإن لم ترضى فإنك بهذا تقع في دائرة عدم الرضا بقسمة الله وقدره اتهام الله "عز وجل" بالظلم وهو بالطبع ما لا يمكن أن يوصف به الله العدل.

وهذا هو نفس الاعتراض الذي ساقه قديما "كارل ماركس" بقوله (الدين أفيون الشعوب) بسبب استخدام الحكام للدين من أجل خداع الشعوب.

ختم عمار حديثه بأن الله عدل رحيم سوف يسأل كل إنسان على قدر رزقه وما أتاه من الرزق والأولاد والصحة، وقديما قالوا "رأس مال المؤمن عمره" وهذا يعني أن رأس المال قد يزيد أو يقل، وأنت مسؤول فقط عما أتاك الله من الرزق، أما ما لم يؤتك إياه فلن تسأل عنه، وان الإنسان مطالب بالسعي قدر الإمكان على رزقه لتحسين حياته على الأرض قدر الممكن دون التقيد بفكرة الأرزاق المحددة، أي أن رزقك موجود، ولكن عليك أن تسعى لتحصل عليه، وبما أنه لا يمكن إجبار أحد على التصديق بأي فكر أو نظريهة فما رأيك أنت عزيزي القارئ وكيف ترى مفهوم الرزق وتوزيعه بين العباد؟؟