علي غير المتوقع للديوان الملكي .. مظاهرات سعوديه قادمه ردا علي ما أقرّه من تعاطف تجاه المواطنين !


بعد أن أعلن الديوان الملكي السعودي دعمه الكامل للحراك السلمي وتجريم كل من يقمعه ، قام ناشطون بإطلاق حمله أسموها ب " حراك 15 سبتمبر " ، ما لم يكن متوقعا أن يكون هذا هو الصدي الأول لهذا الإقرار الذي كان قد تم التصريح به من قبل التعاطف والرحمه بالمواطن ذو الرأي السلمي .

قام هؤلاء المنظمون للحراك بالدعوه إلي التجمع والتجمهر في المدن الكبري كافه علي أن تكون مطالبهم هي
1 - معالجة البطاله والفقر وأزمة السكن
2 - معالجة أسباب الجريمه والمخدرات
3 - معالجة التفكك الأسري وظلم المرأه والفئات الضعيفه
4 - تحسين مستوي الخدمات وخاصة الصحه والتعليم
5 - إطلاق معتقلي الرأي السياسيين
6 - إنهاء الفساد المالي والإداري

ومن المعروف أن المملكه تمر بفتره من أصعب الفترات علي مدي التاريخ حيث الإرهاب الذي انتشر بصوره كبيره في المدن و المعارك التي تحدث بدول جوارها كاليمن ، وبعض الأزمات في البحرين . 

 
Disqus Comments
© copyright 2017 المحمول جميع حقوق الطبع والتعديل محفوظة ل: موقع المحمول المحمول