السعودية تُقرر سعودة العمالة في 12 قطاعاً وظيفياً وإنهاء عقود الوافدين بها


قررت حكومة المملكة العربية السعودية تطبيق نظام التوطين (السعودة) على أكثر من اثني عشرة قطاع من قطاعات الأعمال من بينها السياحة, بل وتطوّر الأمر إلى إصدار قرار بقصر العمل في بعض القطاعات على السعوديين فقط, كما سيأتي ذكره.

وحسبما ذكرت وكالة "الأناضول" نقلاً عن تصريحات "عبدالله آل طاوي"، وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المساعد للشؤون التنموية, فإن التركيز ينصبّ بشكل كبير على قطاع السياحة والفنادق نظراً لأهميته في العاصمة المُقدّسة, حيث قررت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني جعل العمل في قطاع استخراج التأشيرات السياحية مقصوراً على الجنسية السعودية فقط.

خطة السعودة الكبرى 2020

ويأتي قرار الحكومة في إطار خطة سعودة الوظائف العامة 2020, إحدى أهم ركائز رؤية 2030 التي أعلنها محمد بن سلمان تحت عنوان "برنامج التحول الوطني" والذي يهدف لتقليل نسبة البطالة بين السعوديين والتي بلغت نسبة 12.7% في الربع الأول من 2017.

وكانت وزارة العمل قد أعلنت في مارس الماضي تعيين ما يقرب من 2200 سعودي في وظائف كبرى بقطاع السياحة, وأشارت إلى التخطيط لإلحاق 33 ألف سعودي وسعودية بالقطاع مع نهاية عام 2018.

القطاعات الجاري سعودتها

لم يعلن "آل طاوي" صراحةً عن أسماء القطاعات الإثنى عشر التي يجري العمل على سعودتها بنسبة 100% لكنه أشار إلى أنه القطاع الأهم فيها هو "السياحة", ويرى المحللون أن قطاعات "الاتصالات" و "التأمين" هي الأبرز في هذا المجال وأن توطين العاملين بها بدأ بالفعل منذ فترة.

 
Disqus Comments
© copyright 2017 المحمول جميع حقوق الطبع والتعديل محفوظة ل: موقع المحمول المحمول