طفل أمريكي يتبرع ب 20 دولار لبناء مسجد تكساس , تخيل ما حدث له !

    بعد أن تم إتلاف و تخريب أحد مساجد مدينة تكساس على خلفية أحداث فرنسا الأخيرة , قام طفل أمريكي بالتبرع بكل مدخراته المادية التي تبلغ 20 دولاراً فقط ,  لإعادة بناء و ترميم المسجد في بادرة لطيفة منه .
    المفاجأة ليست في هذا الفعل , بل في رد فعل إدارة المسجد التي شكرت الطفل أولاً على تبرعه بالمبلغ الذي كان يدخره في الأساس لشراء جهاز iPad المعروف , لكنه تبرع بكامل المبلغ عندما علم بما لحق المسجد من تخريب بسبب أحداث هجمات باريس في وقت سابق من هذا الشهر .
    طفل أمريكي يتبرع ب 20 دولار لبناء مسجد تكساس , تخيل ما حدث له
    المفاجأة أن المسئولين عن المسجد ردوا على الطفل بإهدائه جهاز أيباد الذي كان يدخر له مرفقاً معه رسالة كان نصها كالتالي :

    "عزيزي جاك، لقد ادخرت 20 دولارا في حصالتك لتشتري "آي باد"، لكن المسجد خُرب وبسبب هذا قُمت بالتبرع بالعشرين دولار إلى مسجد تكساس، وهذا بسبب كرمك و طيبة قلبك، نرجو أن تستمع بهذا الآيباد مع خالص شكرنا، بالحب من المجتمع المسلم الأمريكي".


    يُذكر أن العديد من مساجد أمريكا قد تعرضت لهجمات تخريبية قذرة على اثر هجمات باريس , في رد فعل عنيف ممن يتهمون غيرهم بالعنف , لكن مسلمي أمريكا تصدوا للتخريب بهدوء و تصرفوا بما تمليه عليهم ضمائرهم .
    شارك المقال
    Tamer Mobarak
    تامر مبارك| طبيب بشري، عندي موقع طبي، وهذا الموقع، أهوى التدوين منذ 2010، ومحرر في موقعموقع المحمول .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق