الصفحات

بالفيديو : أطباء إسرائيليون يعترفون أنهم يسرقون أعضاء شهداء الفلسطينيين


    في أحد البرامج التي تعنى بالطب و تمت إذاعته على القناة العاشرة الإسرائيلية , اعترف أطباء و موظفون في بنك الجلد في إسرائيل أنهم يسرقون أعضاء و جلود ضحاياهم من الشهداء الفلسطينيين و المهاجرين الذين يقومون بتشريح جثثهم .
    و يبدأ المقطع الذي نعرضه لكم من هذا البرنامج بسؤال من المذيعة للمسئولة عن بنك الجلد في الكيان الصهيوني , تقول فيه : 
    "كم لديكم من الجلد هنا ؟"  تقصد جلود البشر الموجودة في بنك الأعضاء ..
    و ترد مديرة بنك الجلود : 170 متر مربع , و تقول إنه البنك الأكبر في العالم .
    فيسألها الصحفي : ما نسبة المتبرعين بالأعضاء بالنسبة لعدد سكان إسرائيل الكلي ؟
    فتضحك المديرة , ليسألها الصحفي : لماذا تضحكين ؟
    فترد : لأن السؤال غريب جداً , ليس بإمكاني أن أقول لك , النسبة ضئيلة جداً .


    يرد الصحفي : السؤال ليس غريباً إذن , الإجابة هي الغريبة , فتقول المديرة : 
    "الإجابة ليست غريبة , لأنهم لا يتبرعون فعلاً " .
    و يبدأ الفيلم في سرد اعترافات أطباء التشريح الإسرائيليون بأنهم يحصلون على الأعضاء من جثث الفلسطينيين الذين يقومون بتشريحهم , و أن جثث قتلى الجيش الصهيوني لا يمكنهم تشريحها إلى آخر الإعترافات .
    Tamer Mobarak
    كاتب المقالة
    كاتب ومحرر أخبار أعمل في موقع المحمول .

    جديد قسم : أخبار السياسة

    إرسال تعليق