أسد لم يرى صاحبه منذ فترة . انظر ماذا وقع عندما رآه . مشهد مبكي

 
هل يمكن أن يكون حيوان كالأسد بمخالبه هذه وأنيابه المخيفه رقيقا طيبا تعتصره هذه المشاعر التي نظن أننا كأبناء لآدم نحتكرها .
هذا مانظن لكن هذا الأسد الوفي أثبت عكس ذلك الظن تماما 

مقالات مُشابهة قد تهمك

أحدث الأخبار