نيويورك تايمز: دليل جديد يُدين ولي العهد في قضية خاشقجي، تسريب مكالمة تليفونية للقتلة - المحمول

13 نوفمبر 2018

نيويورك تايمز: دليل جديد يُدين ولي العهد في قضية خاشقجي، تسريب مكالمة تليفونية للقتلة

13 نوفمبر 2018| آخر تحديث: 4:34 م

كشفت جريدة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن تفاصيل جديدة في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي تتعلق بالمكالمات التي تمت بين فريق اغتيال خاشقجي في القنصلية السعودية باسطنبول ورؤسائهم في الرياض، وهي مكالمات قد تكون سبباً في إدانة ولي عهد المملكة دولياً بجريمة إعطاء الأوامر بقتل الصحفي المشهور.

وتضمّن التقرير الذي نشرته الصحيفة يوم الإثنين 12 نوفمبر تفاصيل مكالمة تمت بين "ماهر عبدالعزيز مطرب" وأحد المسئولين السعودييين بعد مقتل خاشقجي مباشرةً قال المطرب فيها للمسئول: "أبلغ رئيسك أن المهمة انتهت"، وأردفت الصحيفة أن المقصود ب"رئيسك" هو ولي العهد وأن المسئول الذي هاتفه "المطرب" هو أحد مساعدي محمد بن سلمان.
خاشقجي-بن-سلمان-مكالمة

وأشارت "تايمز" إلى أن المسئولين الأمريكيين مازالوا لا يعتبرون التسجيلات دليلاً لا يمكن إنكاره على تورط بن سلمان في الأمر المباشر بقتل جمال خاشقجي، لكنها اعتبرت أن تلك التسجيلات التي أرسلت تركيا منها نسخاً لأكثر من دولة أوروبية بالإضافة إلى أمريكا ستشكل مزيداً من الضغط على إدارة ترامب التي تريد الحفاظ على علاقتها بولي العهد السعودي.

وقال نواب في الكونجرس الأمريكي إنهم لا يتوقعون الحصول على مزيد من الأدلة التي تُثبت إصدار بن سلمان أمراً مباشراً بقتل خاشقجي، كما أنهم لا يتوقعون مثلاً أن يعترف الخمسة عشرة متهماً الذين نفذوا الجريمة في اسطنبول بأنهم تلقوا أمراً مباشراص من ولي العهد بقتل خاشقجي.