جوجل تعلن حدوث ثغرة برمجية سربت بيانات 50 مليون مستخدم

أعلنت شركة "جوجل" اليوم أنها اكتشفت حدوث ثغرة برمجية في شبكتها للتواصل الاجتماعي "جوجل بلص" تسببت في تسريب بيانات 50.2 مليون مستخدم، موضحةً أن تلك الثغرة كانت في التحديث الذي تم إصداره في شهر نوفمبر (تشرين) الماضي، وأنه تمت إزالة البرمجيات المحدثة بعدها بأسبوع.

وقالت "جوجل" إن تلك الثغرة سمحت لتطبيقات من موردين خارجيين بالحصول على معلومات عن أعمار المستخدمين واهتماماتهم الشخصية ونشاطاتهم بالإضافة إلى عناوين بريدهم الإلكتروني، لكن لحسن الحظ لم يتمكن المخترقون من الوصول للبيانات المالية لمستخدمي الشبكة ولا الحصول على كلمات السر، وهي البيانات الأهم والأخطر والتي يسعى إليها القراصنة عادةً.
ثغرة-جوجل

 ويُنتظر أن يقدم المدير العام لجوجل إفادته حول هذه الثغرة أمام اللجنة القانونية بمجلس النواب الأمريكي يوم الثلاثاء المقبل، بالإضافة إلى توضيحات حول إقبال جوجل على إطلاق محرك بحث جديد في الصين يوافق على حجب عدد من النتائج طبقاً للقانون الصيني.

وأضافت جوجل أنها لم تعثر على أدلة تفيد باستفادة القراصنة أو أية جهة أخرى من بيانات المستخدمين التي أصبحت مكشوفة بسبب الثغرة، وأكدت انها بصدد إخبار المستخدمين بما وقع لهم وتوضيح الحقيقة الكاملة، وأعلنت جوجل منذ حوالي شهرين أنها ستطلق نظام تأمين خاص للبريد الإلكتروني للشخصيات المسئولة في البلاد مثل رئيس الوزراء والسياسيين وغيرهم من المسئولين المعرضين للإختراق. 

مقالات مُشابهة قد تهمك

أحدث الأخبار