باكستان تهدد بحرب شاملة ضد الهند بعد ضرب كشمير، 260 قنبلة نووية جاهزة

قالت وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء إن إثنى عشر مقاتلة هندية شنّت هجوماً مفاجئاً ضد معسكر لمجموعة مسلحين في إقليم كشمير المتنازع عليه مع الجارة باكستان، وهو ما اعتبرته "باكستان" عدواناً ضد أراضيها وتوعّدت بالرد في الوقت المناسب وبالطريقة التي تناسبها, وهو ما قد يكون بداية لحرب نووية كبرى ومدمرة.

وتمتلك باكستان حوالي 140 قنبلة نووية بينما تمتلك جارتها الهند ما يقرب من 120 قنبلة نووية بحسب إحصاء لموقع "فاس" الأمريكي، رغم أن كلتا الدولتان لا تعترفان بامتلاك أسلحة نووية، وفي حال نشوب حرب بينهما فإن خطورة اللجوء للسلاح النووي تنذر بوقوع كارثة كبرى في البلدين اللتان يتخطى عدد سكانهما المليار ونصف مليار نسمة.
باكستان-الهند

وترفض باكستان اتهامات الهند لها بدعم المسلحين في كشمير، الإقليم المتنازع عليه, وتقول "إسلام أباد" إن سكان كشمير يناضلون بشكل مشروع للحصول على حقوقهم، لكن الصراع بين الدولتين يعود تاريخه إلى عام 1947 حيث انفصال باكستان عن الهند ووقوع خلاف على إقليمي "جامو" و"كشمير" واللذان يحويان انفصاليين يطالبون بالاستقلال عن الهند أو الانضمام لباكستان.

وتعتبر الهند وباكستان قوتان نوويتان عالميتان رغم أنهما لا يعترفان رسمياً بامتلاكهما لأسلحة نووية، كما أن الجيشين الهندي والباكستاني يحتلان المرتبتين الثالثة والعاشرة على الترتيب ضمن أقوى جيوش قارة آسيا.

مقالات مُشابهة قد تهمك

أحدث الأخبار